التخطي إلى المحتوى
اكتشاف المدينة المفقودة فى الأقصر : أكبر مستوطنة أثرية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«ثانى أهم اكتشاف أثرى بعد اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون».. هكذا وصف بعض الأثريين اكتشاف مدينة «صعود آتون» أو المدينة المفقودة تحت رمال الأقصر.

زاهى حواس، وزير الآثار الأسبق، أعلن اكتشاف البعثة المصرية فى الأقصر «المدينة المفقودة» التى يعود تاريخها إلى عهد الملك أمنحتب الثالث، واستمر استخدام المدينة من قبل الملك توت عنخ آمون، أى منذ 3 آلاف عام.

وقال إن العمل بدأ فى هذه المنطقة للبحث عن المعبد الجنائزى الخاص بالملك توت عنخ آمون، لأنه تم العثور على معبدى «حورمحب» و«آى» من قبل.

وأضاف أن البعثة عثرت على أكبر مدينة على الإطلاق فى مصر، وتعد أكبر مستوطنة إدارية وصناعية فى عصر الإمبراطورية المصرية على الضفة الغربية للأقصر، حيث عُثر على منازل يصل ارتفاع بعض جدرانها لنحو 3 أمتار، ومقسمة إلى شوارع. وتابع: «بدأت أعمال التنقيب فى سبتمبر 2020، وفى غضون أسابيع بدأت تشكيلات من الطوب اللبن بالظهور فى جميع الاتجاهات، وكانت دهشة البعثة الكبيرة حينما اكتشفت أن الموقع هو مدينة كبيرة فى حالة جيدة من الحفظ بجدران شبه مكتملة وغرف مليئة بأدوات الحياة اليومية، وبقيت الطبقات الأثرية على حالها منذ آلاف السنين، وتركها السكان القدماء كما لو كانت بالأمس».

وأشار إلى أنه تم العثور على نقوش هيروغليفية على أغطية خزفية لأوانى النبيذ، وعثرت البعثة فى الجزء الجنوبى على المخبز ومنطقة الطهى وأماكن إعداد الطعام كاملة مع الأفران وأوانى التخزين الفخارية، أما المنطقة الثانية التى تم الكشف عنها جزئيًا فهى تمثل الحى الإدارى والسكنى، حيث تضم وحدات أكبر ذات تنظيم جيد، وهذه المنطقة مُسيَّجَة بجدار متعرج، مع نقطة دخول واحدة فقط تؤدى لممرات داخلية ومناطق سكنية، وتعتبر الجدران المتعرجة من العناصر المعمارية النادرة فى العمارة المصرية القديمة، وقد استخدمت بشكل أساسى فى نهاية الأسرة الـ18.

أما المنطقة الثالثة فهى ورشة العمل، وضمت بإحدى جهاتها منطقة إنتاج الطوب اللبن المستخدم لبناء المعابد والملحقات، ويحتوى الطوب على أختام تحمل خرطوش الملك أمنحتب الثالث، وتم اكتشاف عدد كبير من قوالب الصب الخاصة بإنتاج التمائم والعناصر الزخرفية الدقيقة.

وقالت بيتسى بريان، أستاذة علم المصريات بجامعة جون هوبكنز، إن اكتشاف هذه المدينة المفقودة هو ثانى أهم اكتشاف أثرى بعد اكتشاف مقبرة توت عنخ آمون.

الوضع في مصر

اصابات

185,922

تعافي

143,575

وفيات

10,954

الوضع حول العالم

اصابات

117,054,168

تعافي

92,630,474

وفيات

2,598,834

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *