التخطي إلى المحتوى
الدولة حاسمة في تحجيم موجة كورونا

قال النائب محمد رشاد عثمان، عضو مجلس الشيوخ، إن قيام الدولة بتحرير آلاف المحاضر يوميًا من جانب أفراد الشرطة للمواطنين المخالفين، الذين يرفضون ارتداء الكمامات رغم اشتداد موجة كورونا عالميًا ومحليًا يؤكد على الحسم من جانب الدولة لتحجيم الوباء.

وأضاف “رشاد” في تصريحات له، اليوم، أن قرارات الدولة بمنع الاحتفالات والمهرجانات وإغلاق الشواطىء في شم النسيم وغيرها من الاجراءات الفعالة تؤكد أن الدولة وبعيدًا عن الاغلاق الذي سوف يؤثر بشدة على الاقتصاد تأخذ كافة الاجراءات للتصدي لفيروس كورونا وللمهملين الذين يتهاونون في الإجراءات الاحترازية.

وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أن مصر اليوم تمر بمرحلة فاصلة مع الموجة الثالثة للوباء، وخاصةً بعدما تزايدت أعداد الإصابات، وتخطت حاجز الـ1000 إصابة قبل عدة أيام والتأكيد على أن الـ 10 أيام المقبلة وحتى العيد هى الأكثر حسمًا للموجة الثالثة للجائحة، مطالبًا الدولة بتشديد الاجراءات واستمرار الحسم مع مخالفي الاجراءات الاحترازية.

وكانت قد نجحت وزارة الداخلية فى تحرير محاضر لـ15841 شخصا لعدم ارتدائهم الكمامات، وتحرير نحو (1127) مخالفة للمحلات، التى لم تلتزم بقرار الغلق وغيرها من التحركات الأمنية لمواجهة الوباء.

جاء ذلك في ضوء صدور قرار مجلس الوزراء بشأن اتخاذ التدابير الاحترازية والوقائية لحماية المواطنين، والحد من انتشار فيروس كورونا، والذي تضمن تنظيم مواعيد فتح وغلق المحال العامة، وكذا إلزام جميع سائقى وسائل النقل الجماعى بإرتداء الكمامات الواقية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *