التخطي إلى المحتوى
تحذيرات من وصف مسكنات الصداع المزمن في روشتة الطبيب.. وهذه هي العلاجات البديلة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

صدرت تحذيرات مشددة للأطباء بعدم وصف مسكنات الصداع المزمن في الروشتات التي يكتبونها للمرضى، وأن يوصوا بممارسة التمرينات الرياضية والعلاجات النفسية والوخز بالإبر، المعروف بـ«الإبر الصينية» كأساليب علاجية بديلة عنها، ولكن شريطة أن تكون هذه الأعراض المزمنة مجهولة السبب.

وقال تقرير لصحية «دايلي ميل» البريطانية نشرته اليوم الأربعاء، إن ملايين المرضى ممن يعانون ألما مزمنا دون سبب معلوم يجب ألا يتلقوا مسكنات بناء على وصفة الطبيب أو ما يعرف بالروشتة العلاجية، وذلك وفقا للإرشادات الصحية الجديدة.

وقالت لجنة «نايس» بهيئة الصحة الوطنية البريطانية إن يجب وصف علاجات بديلة للمرضى تتمثل في علاجات طبيعية أو برامج تمرينات بدنية، مؤكدة أن هناك دليلا ضعيفا أو لايوجد دليل أصلا على أن المسكنات المضادة للآلم تحقق اختلافا في جودة حياة المرضى أو الألم الجسدي أو النفسي.

ولفت التقرير إلى أن أدوية مثل «بينوديازبين» و«ديازبام» أو العقاقير الأخرى التي تحتوي على مشتقات أفيونية مثل الترامادول والكودين، يمكن أن تتسبب في الإصابة بأضرار تشمل الإدمان المحتمل.

وأشار إلى أن الألم المزمن، يعرف بأنه يستمر لمدة تزيد على ثلاثة أشهر والذي يشمل تشخيص السبب، في حين أن الإرشادات الطبية الجديدة تركز على الألم الأساسي المزمن، حيث يعجز الأطباء في التوصل إلى سبب والذي يصيب ما بين 1إلى 6 في المائة من مجموع عدد البريطانيين أي ما يصل إلى 3.3 مليون شخص.

وإلى جانب العلاجات الطبيعية المقترحة، أوصىت الإرشادات الجديدة بالتفكير في مضادات الاكتئاب، غير أنه لا ينبغي أن يبدأ المرضى باستخدام العقاقير شائعة الاستعمال مثل بالبراسيتامول والأدوية المضادة للالتهابات غير الاستيرودية.

وقال الدكتور باول كريسب، مدير مركز الإرشادات بهيئة الصحة الوطنية إن الدليل يشير إلى أن العلاجات الدوائية بخلاف مضادات الاكتئاب لا توفر توازنا كافيا بين الفوائد والمخاطر، مضيفا أنه لا ينبغي أن يقلق الناس لأننا نطلب منهم التوقف ببساطة عن تلقي الأدوية دون توفير بديل أكثر أمنا وخيالاات أكثر فعالية.

الوضع في مصر

اصابات

185,922

تعافي

143,575

وفيات

10,954

الوضع حول العالم

اصابات

117,054,168

تعافي

92,630,474

وفيات

2,598,834

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *