التخطي إلى المحتوى
تدفقات على صناديق أسواق المال تصل إلى اعلى مستويتها في عام الأسبوع الماضي

قفزت الاستثمارات إلى صناديق أسواق المال العالمية إلى أعلى مستوى في
عام في الأسبوع المنتهي في 28 أبريل بفعل القلق من تزايد الإصابات بفيروس كورونا
واحتمال أن يقلص مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي برنامجه الضخم للتيسير الكمي.

وأظهرت بيانات من رفينيتيف ليبر أن صنادق أسواق المال العالمية تلقت
تدفقات صافية بلغت 69.16 مليار دولار، وهي الأكبر منذ أبريل 2020.

ومن ناحية أخرى سجلت صناديق الأسهم العالمية نزوحا صافيا بلغ 15.3
مليار دولار بسبب القلق من اتجاه صعودي سريع للأسعار والحذر قبيل تقارير الأرباح
من بعض الشركات الكبرى.

وسجلت صناديق السندات العالمية أصغر تدفقات في أربعة أسابيع وبلغت
10.3 مليار دولار.

وفي السلع الأولية، تلقت صناديق المعادن النفيسة أول تدفقات صافية في
12 أسبوعا بلغت مليون دولار، بينما شهدت صناديق الطاقة نزوحا للتدفقات لثاني أسبوع
على التوالي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *