التخطي إلى المحتوى
تقليل رسوم الحديد والأسمنت لتخفيف العبء عن كاهل المواطن

علق النائب أكمل فاروق، وكيل لجنة الإسكان والإدارة المحلية والنقل بمجلس الشيوخ، على تعديلات قانون نقابة المهندسين الذي أقره مجلس الشيوخ، نهائيا، خلال الجلسة العامة، الثلاثاء، قائلًا: إن المجلس سيد قراره فيما يقره من قوانين، مشيرًا إلى أنه تم مراجعة القانون بشكل كافي سواء فى لجنة الإسكان والنقل أو في الجلسة العامة.

وأوضح “فاروق” فى تصريح لبوابة “أخبارك الآن” أن رئيس المجلس أعطى الفرصة لجميع الأعضاء لإبداء أرائهم والتشاور، مؤكدًا أن الهدف من تقليل نسبة الرسوم إلى 20 قرش للأسمنت وجنيه للحديد هو تخفيف العبء عن كاهل المواطن.

وفيما يتعلق بتغليظ عقوبة منتحل صفة المهندس، قال “فاروق” جميعنا قمنا بمطالبة تغليظ العقوبة أكثر من ذلك، وفقًا للمادة 98 مع عدم الإخلال بأية عقوبة أشد ينص عليها قانون العقوبات أو أي قانون آخر يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنتين وبغرامة لا تتجاوز مائة ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من انتحال لقب المهندس، والذى يقوم ببناء مبنى قد يعرض حياة المواطنين للخطر.

وأشار وكيل إسكان الشيوخ، إلى أنه تم مناقشة تغليظ العقوبة عدة مرات، لأن هدفنا الأساسى هو الحفاظ على حياة المواطنين.

وكان قد وافق مجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، الثلاثاء، نهائيًّا على تعديلات قانون نقابة المهندسين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *