التخطي إلى المحتوى
روسيا وأمريكا تبحثان إمكانية عقد قمة بين بوتين وبايدن

اشترك لتصلك أهم الأخبار

بحث سكرتير مجلس الأمن الروسي، نيكولاي باتروشيف، خلال اتصال هاتفي مع مساعد الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي جاكوب ساليفان، وضع ومستقبل العلاقات الروسية الأمريكية وإمكانية عقد قمة بين رئيسي البلدين.

وجاء في بيان مجلس الأمن الروسي في هذا الصدد: «بحث نيكولاي باتروشيف وجاكوب سوليفان وضع وآفاق العلاقات الروسية الأمريكية، فضلا عن إمكانية عقد اجتماع بين رئيسي روسيا والولايات المتحدة».

في غضون ذلك، اقترح المستشار النمساوي سيباستيان كورتس، في اتصال هاتفي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، العاصمة فيينا كمكان لعقد القمة الروسية الأمريكية المحتملة بين بوتين وبايدن.

وقال الكرملين في بيان «تم بحث بعض المسائل الراهنة في العلاقات الروسية النمساوية، بما في ذلك التفاعل في مكافحة انتشار عدوى فيروس كورونا، وكذلك آفاق تعزيز عمل مختلف آليات التعاون الثنائي».

وأضاف البيان: «واقترح المستشار النمساوي النظر في ترشيح فيينا مكانا لعقد لقاء القمة الروسي الأمريكي المحتمل، إذا تم التوصل إلى اتفاق مناسب بشأن انعقاده».

وفي وقت سابق صرح مساعد الرئيس الروسي، يوري أوشاكوف، بأن القمة الروسية الأمريكية، قد تنعقد في يونيو، مؤكدا على وجود موعد مبدئي.

هذا واقترح بايدن على بوتين، في آخر مكالمة هاتفية جرت بينهما، في 13 أبريل من الشهر الجاري، عقد لقاء في دولة ثالثة في الأشهر القادمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *