التخطي إلى المحتوى
عاجل.. السودان يعلن موقفه من الخيار العسكري ضد سد النهضة

قالت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي، إن بلادها تسعى لاستخدام الخيارات السياسية في أزمة سد النهضة، لافتة إلى أنه سيكون هناك استقطاب واسع للرأي العالمي والأهم الرأي الإفريقي خاصة في دول الجوار ودول حوض النيل لمنع إثيوبيا من المضي قدما في زعزعة أمن دول مهمة، جاراتها مصر والسودان.

وحسب سكاي نيوز عربية، فقد استبعدت “المهدي” في تصريحات لها، الخميس، “الخيار العسكري” لمنع إثيوبيا من مواصلة مشروع بناء السد النهضة، موضحة: “لا مجال للحديث عن الخيار العسكري. نحن الآن نتحدث عن الخيارات السياسية”.

وفي وقت سابق قال وزير الري السوداني، ياسر عباس، إن بلاده “ستحمي مصالحها وسلامة مواطنيها بكل الخيارات الممكنة وفق القانون الدولي ضد أي إجراء أحادي بخصوص سد النهضة”.

يأتي ذلك على خلفية فشل المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا في كينشاسا، وإصرار إثيوبيا على الملء الثاني لسد النهضة، بينما حذرت مصر على لسان الرئيس عبدالفتاح السيسي، من المساس ولو بنقطة مياه واحدة، مشددة على أن هذا سوف يؤدي إلى زعزعة استقرار في الإقليم لا يتخيلها أحد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *