التخطي إلى المحتوى
غضب وعقوبات مالية فى الأهلى بعد الخسارة من غزل المحلة

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تفجرت براكين الغضب داخل النادى الأهلى بعد خسارة الفريق من غزل المحلة بهدف نظيف، أمس الأول، فى الجولة التاسعة عشرة لبطولة الدورى الممتاز، وهى الثانية للفريق بدورى الموسم الجارى، بعد خسارته من سموحة فى لقاء مؤجل من الجولة الـ11، ليتجمد رصيد الأحمر عند 37 نقطة فى المركز الثانى بجدول الدورى، وقررت إدارة النادى توقيع عقوبات مالية على اللاعبين بسبب الخسارة وفشلهم فى معادلة النتيجة خلال شوطى اللقاء، كما دعا محمود الخطيب، رئيس النادى، لعقد جلسة مع الجهاز الفنى بقيادة بيتسو موسيمانى واللاعبين وبحضور لجنة التخطيط التى يترأسها محسن صالح، لمناقشته فى أسباب تراجع النتائج والأداء، وكيفية الخروج من الكبوة التى يعانى منها الفريق لإنقاذ الموقف ووقف مسلسل نزيف النقاط الذى يهدد الأهلى بفقدان اللقب، وذلك بهدف تصحيح الأوضاع قبل مواجهة الاتحاد السكندرى، غدًا الخميس، والزمالك المقررة، الاثنين المقبل.

وطلب الخطيب من المدرب تقريرًا عن الأسباب التى أدت إلى تراجع النتائج وخطة المدرب خلال الفترة المقبلة، فيما ظهر الغضب على موسيمانى عقب المباراة، ووفقًا لمصدر داخل الفريق، فإن المدرب أبدى غضبه الشديد من أداء اللاعبين وتوعد بمزيد من العقوبات قد تصل لتجميد المقصرين فى حال استمرار تراجع النتائج خلال الفترة المقبلة.

ويواصل الفريق تدريباته، اليوم، على ملعب مختار التتش استعدادًا للسفر إلى الإسكندرية، مساء اليوم، لمواجهة الاتحاد السكندرى المقررة، غدًا الخميس، فى الجولة العشرين للدورى الممتاز، وينتظر أن يستهل موسيمانى المران بجلسة مع اللاعبين لشرح سلبيات مباراة المحلة وإطلاعهم على الأخطاء التى وقعوا فيها لتجنب تكرارها، بجانب مطالبتهم بفتح صفحة جديدة مع الانتصارات، بداية من مواجهة زعيم الثغر لمصالحة الجماهير الغاضبة من الخسارة الأخيرة.

من جانبه، قال سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالأهلى، إن الفريق لم يكن موفقًا فى مباراة غزل المحلة، ‏والمرحلة الحالية تحتاج إلى التركيز، خاصة أن الفريق مقبل على لقاءين مهمين أمام الاتحاد ‏السكندرى ثم الزمالك، فى نهاية المرحلة الصعبة التى تشهد ضغطًا كبيرًا فى المباريات التى ‏يخوضها الأهلى فى مسابقة الدورى.‏

وأكد مدير الكرة أن الأهلى يدفع ضريبة هذه المرحلة التى تشهد مباريات متواصلة فى أقل ‏عدد من الأيام، مشيرًا إلى أن فريق المحلة قدم مباراة جيدة خاصة فى الشوط الأول، وفى الشوط الثانى ‏حاول الأهلى العودة ولكن لم يكن الفريق موفقًا.‏

وأوضح مدير الكرة أن الأهلى خاض 17 مباراة حتى الآن فى بطولة الدورى الممتاز، لم ‏تُحتسب له سوى ضربتى جزاء.‏

وواصل حديثه: «لا أريد سوى الحصول على حقى.. الفار استدعى حكم مباراة المحلة محمد ‏معروف ولكنه رأى أن الحالة ليست ضربة جزاء، فى حين أن هناك فرقا حصلت على ‏ضربات جزاء بقرارات خاطئة من الفار. وهناك فرق تحصل على ضربات جزاء وترى أنها ‏تعرضت لظلم، وهناك تجاهل لحالات طرد واضحة أمام أعين الجميع».‏

وشدد «عبد الحفيظ» على أن الأهلى يجب أن يتعامل مع الواقع وأن يحاول تخطى هذه المرحلة، ‏على أن يكون التركيز فيما هو قادم.‏

وأشار مدير الكرة إلى أن هناك مكافآت فى حالة الفوز، وفى حالة الخسارة تكون هناك ‏خصومات.‏

واختتم سيد عبد الحفيظ تصريحاته بالتأكيد على أن الفريق لم يكن فى حالته الطبيعية أمام غزل ‏المحلة، فى ظل ضغط المباريات المتتالى، ويحتاج إلى التركيز لإنهاء المرحلة الحالية ‏بشكل جيد والتفكير فيما هو قادم.‏

من جهة أخرى، قررت لجنة المسابقات باتحاد الكرة إيقاف سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة وإحالته للتحقيق لما بدر منه من تصريحات تليفزيونية ضد الحكام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *