التخطي إلى المحتوى
مجلس الوزراء يرد على شائعة تحديد أسعار شرائح الكهرباء وفقًا لمنطقة الوحدة السكنية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء الاثنين، ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن تحديد أسعار شرائح الكهرباء وفقاً للمنطقة التي تقع بها الوحدة السكنية.

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء الإثنين، ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن تحديد أسعار شرائح الكهرباء وفقاً للمنطقة التي تقع بها الوحدة السكنية.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لتحديد أسعار شرائح الكهرباء وفقًا للمنطقة التي تقع بها الوحدة السكنية، موضحةً أنه كلما زاد استهلاك المستخدم خلال الشهر، تغيرت الشريحة إلى الأعلى طبقاً لحجم الاستهلاك، حيث يتم احتساب الاستهلاك الفعلي للمواطنين وفقاً لتعريفة شريحة المحاسبة بغض النظر عن المنطقة التي تقع بها الوحدة السكنية.

وفي سياق متصل، نجح برنامج القراءة الموحد الذي تعتمد عليه الوزارة لتسجيل قراءة العدادات التقليدية، في انخفاض مشاكل فواتير الكهرباء بشكل ملحوظ، حيث قضى البرنامج على تسجيل القراءات الوهمية التي تعتمد مبدأ متوسط الاستهلاك، كما يتم العمل على رفع كفاءة الشبكة الكهربائية وتحسين مستوى الأداء، لضمان استقرار واستمرار التغذية الكهربائية طبقاً لمعايير الجودة وتقليل فترات انقطاع التيار ولمواجهة الزيادة المستمرة في استهلاك الطاقة الكهربائية والأحمال المتوقعة في أنماط الاستهلاك.

وناشدت وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية، للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة بلبلة الرأي العام، وفي حالة وجود أي استفسارات أو شكاوى فنية أو تجارية متعلقة ‏بخدمات الكهرباء يرجى الاتصال على الخط الساخن (121).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *