التخطي إلى المحتوى
مشادات بانتخابات ‘الصحفيين’ بعد رفض تواجد المندوبين داخل بعض اللجان

وقعت مشادات بين أعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، وبعض مستشاري هيئة قضايا الدولة المشرفين على الانتخابات، وذلك بعد رفض بعض المستشارين تواجد مندوبي المرشحين داخل اللجان.

ووقعت مشادات بين عدد من الزملاء أعضاء الجمعية العمومية، وأحد مستشاري هيئة قضايا الدولة من المشرفين على الانتخابات، باللجنة رقم 29 واللجنة رقم 32؛ وذلك بسبب استمرار اللجنة في استقبال الزملاء المرشحين، على الرغم من غلق باب التصويت.

كما وقعت أزمة بين الزملاء ومستشاري اللجنة رقم 9؛ بسبب فرز اللجنة لأصوات عضوية المجلس، قبل فرز أصوات النقيب  وذلك بالمخالفة للمُتعارف عليه، والمُتفق عليه مع باقي اللجان.

وقال الزملاء الصحفيون، إن ما يحدث بتلك اللجان يُعرض الانتخابات للطعن، وأعلن عدد من المرشحين لعضوية المجلس رفضهم لما حدث، مؤكدين أن ذلك يشكك الصحفيين في نتيجة الانتخابات.

وكان قد أعلن خالد ميري وكيل نقابة الصحفيين، ورئيس اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفي، عن انتهاء التصويت بالانتخابات، وبدء الفرز، على أن يتم فرز كل لجنة فرعية في مكانها، بإشراف قضائي كامل من هيئة قضايا الدولة.

وكان قد أعلن خالد ميري وكيل نقابة الصحفيين، ورئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات، عن اكتمال النصاب القانوني للجمعية العمومية، بحضور 2432 زميل بالقاهرة والإسكندرية، وبدء التصويت. 

وكانت قد فتحت اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصحفيين، برئاسة خالد ميري وكيل النقابة، باب التسجيل في كشوف حضور الجمعية العمومية، في تمام الساعة العاشرة صباحًا. 

وتُعقد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، بنادي المعلمين بالجزيرة، ومن المقرر أن تشهد في حالة اكتمال النصاب القانوني لصحة الانعقاد، إجراء انتخابات التجديد النصفي على مقعد النقيب و6 مقاعد بمجلس النقابة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *