التخطي إلى المحتوى
موجز البرلمان| مطالب برلمانية بزيادة عدد المنافذ المتحركة لبيع السلع تجنباً لزحام رمضان

نشرت بوابة “أخبارك الآن” الإلكترونية، على مدار الساعات الماضية، عددًا من الأخبار البرلمانية والأحداث الهامة التي تخص مجلس النواب.. نعرض أهمها في نشرة ” موجز البرلمان”، ومنها:

رئيس “خارجية الشيوخ” للفجر: نتائج قضية سد النهضة ستكون لصالح مصر في النهاية

أشاد الدكتور عبدالحي عبيد، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والعربية والأفريقية بمجلس الشيوخ، بتصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي بشأن سد النهضة، مؤكدا أن الرئيس يسير على نهج واضح وصريح لا غبار عليه، لذلك نؤيده في كافة قراراته التي سيتخذها.

وقال “عبيد” في تصريح خاص لبوابة “أخبارك الآن”: إننا ندعوا دائما وأبدا تدعوا إلى التنمية في إثيوبيا، ولكن دون المساس بحقوق مصر المائية، مستشهدا بتصريح الرئيس السيسي، خلال افتتاحه المجمع المتكامل لإصدار الوثائق المؤمنة والذكية، بأن المياه من صنع الله عز وجل “واللي عمله ربنا.. مش هيغيره بشر أبدًا”، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي يخطوا خطى عظيمة في قضية سد النهضة، وأن نتائجها ستكون لصالح مصر في نهاية المطاف بقيادة حكيمة.

وأضاف رئيس لجنة الشؤون الخارجية والعربية والأفريقية بمجلس الشيوخ بمجلس الشيوخ، أن نهر النيل ليس النهر الوحيد في العالم الذي يشترك بين دولتين، فهناك دول عديدة تشترك بينهم الأنهار، وبالرغم من ذلك تكون هناك علاقات طيبة وحب وتعاون بينهم، متابعا: “أتمنى أن تسير إثيوبيا على نهج هذه الدول التي لا تعترض حق المياه لاشقائها في الدول الأخرى، خاصةً وأننا تربطنا علاقات طيبة وود واحترام”.

رئيس “سياحة النواب”: قرار تطعيم العاملين بقطاعي السياحة والطيران يبث رسالة طمأنينة للسياحأشادت النائبة نورا على رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب بجهود الدولة المصرية التي تبذلها للحفاظ على صحة المصريين منذ بداية أزمة جائحة كورونا العالمية.

كما أشادت “علي” في بيان لها، بقرار بدء تطعيم العاملين بقطاع السياحة ضد هذا فيروس كورنا في محافظتي جنوب سيناء والبحر الأحمر، والذى جاء وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى ومساندته لقطاع السياحة والعاملين به وتوجيهات سيادته المستمرة للحكومة بمساندة صناعة السياحة والاستمرار في معدلات النمو الاقتصادي خلال جائحة فيروس كورونا العالمية.

وأكدت رئيس لجنة السياحة والطيران، أن قرار تطعيم العاملين بقطاعي السياحة والطيران هام للغاية ويبث رسالة طمأنينة للسياح بأن مصر بلد الأمن والأمان، وله مردود اقتصادي كبير على الدخل القومي لمصر، بالإضافة أنه من عوامل الجذب التي تعلن عنها المقاصد السياحية في العالم ويزيد نسبة تدفق الحركة السياحية خلال الفترة المقبلة ويأتي استمرارا للعديد من القرارات المهمة التي اتخذتها الدولة لدعم ومساندة القطاع السياحي، وفي ضوء عودة السياحة وزيادة الحركة السياحية الوافدة لمصر من الخارج خلال الشهور المقبلة.

وثمنت رئيس لجنة السياحة والطيران بالنواب جهود وزارة الصحة بكامل فرقها الطبية في مواجهة جائحة كورونا العالمية، وتعاونها الوثيق بين وزارتي الصحة والسياحة والآثار وبين الاتحاد والغرف السياحية وكذلك المستثمرين والمشروعات السياحية لإتمام عملية تطعيم العاملين بالقطاع السياحي وتجهيز أماكن استقبال العاملين بالقطاع السياحي وتطعيمهم في كل من محافظتي البحر الأحمر بالغردقة وجنوب سيناء في شرم الشيخ.

تجنبا لزحام رمضان.. نائب يطالب بزيادة عدد المنافذ المتحركة لبيع السلع طالب النائب أيمن محسب، عضو مجلس النواب، بزيادة عدد المنافذ المتحركة لبيع السلع، وزيادة عدد ساعات عمل البدال التموينى، وذلك بالتزامن مع قرب حلول شهر رمضان، فى الوقت الذى تشهد البلاد ارتفاع ملحوظ باصابات فيروس كورونا، والحديث عن موجة ثالثة، واتجاه بعض الدول للاغلاق لتفادي تفشى الفيروس.

وأوضح عضو مجلس النواب، أن الفترة المقبلة من المتوقع إن تشهد ارتفاع فى معدل الإصابة بفيروس كورونا، وهذا وفقا للمؤشرات العالمية، ومن ثم كثرة التجمعات فى شهر رمضان، سواء للعادات والتقاليد أو الموروث الثقافي بشأن تخزين السلع والمنتجات، مما يعنى إن الفترة المقبلة ستشهد تكدس فى الأسوق، ومحال البقالة، مما قد يهدر الجهود المبذولة، ويتطلب خطة ورؤية للتعامل مع الأمر.

وشدد عضو مجلس النواب، على ضرورة زيادة عدد منافذ بيع السلع المتحركة، على أن يراعي المناطق ذات الكثافة العالية، وزيادة عدد ساعات البدال التموينى، أو صرف السلع التموينية بالتبادل بين المواطنين لتلاشى الزحام، بالإضافة لحملة توعية فى مختلف وسائل الإعلام حول أهمية التقاعد والالتزام بتنفيذ الإجراءات الاحترازية.

وناشد عضو البرلمان، المواطنين بضرورة اتباع الإجراءات الوقائية، وأن يكون هناك حرص من الجميع على الحفاظ على صحة نفسه اولآ، ثم المجتمع، لعدم إهدار الجهود المبذولة منذ بدء الجائحة وحتى الآن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *