التخطي إلى المحتوى
موقع إسرائيلي: الجيش يتأهب في الضفة والقدس بسبب حماس

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أفاد موقع «والا» الإسرائيلي بأن جيش الاحتلال الإسرائيلي قدر أن يؤدي تأجيل الانتخابات الفلسطينية المتوقع إلى تصعيد في الضفة الغربية والقدس المحتلة، وليس في قطاع غزة.

ووفقا للتقييمات الأمنية التي أجراها جيش الاحتلال، فإن المصادقة على رد شديد على استمرار إطلاق القذائف الصاروخية من قطاع غزة ردعت حركة حماس، لذلك لم يتم إطلاق قذائف لمسافة تتجاوز سبعة كيلومترات، وفق ما جاء في وكالة «معًا» الفلسطينية.

وذكر الموقع أنه يقوم قد يتم على المستوى السياسي في حماس إصدار الأوامر بشن ضربة شديدة، وعملوا على طول الحدود لوقف المظاهرات وعمليات إطلاق النار.

وأضاف الموقع أن رئيس قسم العمليات الجنرال أهرون حليوة ينوي خلال الأيام القريبة إصدار أمر خاص لزيادة حالة التأهب استعدادا لأيام غضب متوقعة وممكنة من قبل حماس ردًّا على إلغاء الانتخابات.

وذكر الموقع: المخاوف لا تقتصر على إطلاق القذائف أو الاعتداءات فقط، إنما قد تصل إلى سيناريوهات اقتحام حشود للجدار. الجيش الاسرائيلي سيزيد من قواته، ويعزز نقاط الاحتكاك، ويجدد الخطط العملياتية ويبني قوات احتياط في حال تدهورت الأحداث.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *