التخطي إلى المحتوى
نكشف سبب نقاء صور القطع الأثرية بمتحف الحضارة رغم الحاجز الزجاجي

علق عدد من رواد السوشيال ميديا على صورة مقربة لتمثال وجه الخديوي إسماعيل المعروض في المتحف القومي للحضارة المصرية، والصورة ملتقطة بجاهز محمول محرر ملف السياحة والآثار ببوابة أخبارك الآن الإلكترونية.

وتساءل البعض عن السر وراء وضوح الصورة ونقائها وخلوها من الانعكاسات المعتادة في فتارين بقية المتاحف، وكانت الإجابة ان فتارين عرض المتحف القومي للحضارة تعتبر تحفة فنية حيث تم مراعاة المواصفات العالمية بها.

والفاترينة صناعة ألمانية، بزجاج مانع للانعكاس، فزجاجها يسمح بمرور الضوء ولا يسمح بانعكاسه مما يعطي رؤية أفضل للقطعة الأثرية، لذا فالڤاترنية مناسبة لتقنيات التصوير سواء الكاميرا أو الموبايل والتي تعاني دائمًا من الانعكاس الضوئي لڤتارين العرض، وأضاف أن فتارين المتحف الكبير ستكون نفس النوعية.

إقرأ أيضًا..

قررت وزارة السياحة والآثار تكريم جميع الفنانين الذين شاركوا في موكب المومياوات الملكية، في احتفالية تُقام بدار الأوبرا المصرية، تقديرًا لتميزهم وحرصهم على الظهور بصورة تليق بمكانة مصر أمام العالم وتقديم صورة مشرقة لقوى مصر الناعمة حيث أثبتوا تفرد الإبداع المعاصر والذي أتى استكمالًا للإبهار العالمي الذي صنعته أقدم حضارة في التاريخ، كما أكدوا من خلال تعانق وتمازج الحضارة مع الفنون قدرة الانسان المصري على التفوق والتميز ليتواصل حوار الحضارات على أرض الكنانة بالثقافة والفنون والموسيقي التي تعد لغة خاطبنا بها كل شعوب الارض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *