التخطي إلى المحتوى
وزيرة الصحة تشهد تسلم 20 جهاز تنفس صناعي مقدمة من شركة إيني الإيطالية

شهدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، تسلم 20 جهازًا تنفس صناعي بتكلفة تتخطى 600 ألف دولار مقدمة من شركة “إيني الإيطالية” العاملة بمجال البترول والغاز الطبيعي لمصر، في إطار دعم جهود وزارة الصحة والسكان في مواجهة جائحة فيروس كورنا.

وأوضحت الوزيرة أنه سيتم توزيع تلك الأجهزة على المستشفيات المخصصة لاستقبال مرضى فيروس كورونا، مؤكدة على أن مبادرة قطاع البترول وشركة “إيني الإيطالية” بتوفير أجهزة تنفس صناعي تساهم في إنقاذ آلاف الأرواح.

ووجهت الوزيرة الشكر لوزير البترول والثروة المعدنية لدعمه المستمر للقطاع الصحي، كما وجهت شكرها لشركة “إيني الإيطالية” لمبادرتها بدعم جهود الدولة المصرية في التصدي للجائحة والنهوض بالمنظومة الصحية، حيث قدمت على مدار الفترة الماضية الدعم للقطاع الصحي من خلال تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل وتجهيز وحدة صحية ومركز طبي في حي الإمارات بمحافظة بور سعيد، فضلًا عن إهدائها الوزارة 14 جهاز تنفس صناعي خلال الفترة الماضية، كـ مساهمة في التصدي لجائحة فيروس كورونا.

جاء ذلك بحضور الدكتور محمد حساني، مساعد وزيرة الصحة لشئون مبادرات الصحة العامة، واللواء وائل الساعي، مساعد وزير الصحة للشئون المالية والإدارية، والدكتور مصطفى غنيمة، مساعد وزيرة الصحة لشئون الطب العلاجي، والدكتور محسن طه، رئيس قطاع الطب العلاجي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *