التخطي إلى المحتوى
وزير خارجية أثيوبيا: السودان ومصر يريدان مواصلة احتكارهما لمياه النيل

اشترك لتصلك أهم الأخبار

واصلت أثيوبيا الترويج لأدعائاتها فيما يتعلق بملف سد النهضة، متهمة كل من مصر والسودان، تريدان أحتكار مياه النيل لهم.

وقال ديميكي ميكونين، نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية في إثيوبيا أن «السودان ومصر يريدان مواصلة احتكارهما لمياه النيل واستمرا في تدويل وتسييس ما هو مجرد مسألة فنية لحماية الوضع الراهن غير العادل».

وأضاف خلال لقاء جمعه اليوم مع وزير خارجية جزر القمر، ضهير ضولكمال، «إن إثيوبيا تريد الاستفادة من مياه النيل بشكل عادل ومعقول بما يتماشى مع مبدأ عدم التسبب في ضرر كبير لدول المصب» بحسب ما ذكر بيان للخارجية الأثيوبية.

وأشار وزير الخارجية الأثيوبي إلى أن على الرغم من أن إثيوبيا تساهم بنسبة 86٪ من موارد المياه، إلا أنها لم تكن قادرة على الاستفادة من نهر النيل، بحسب قوله.

وأضاف نائب رئيس الوزراء أن إثيوبيا مستعدة لمواصلة المفاوضات وهي واثقة من أن العملية التي يقودها الاتحاد الأفريقي تحت رئاسة جمهورية الكونغو الديمقراطية ستؤتي ثمارها مرضية لجميع المعنيين.

كما أعرب عن تقديره للاهتمام والمبادرة التي أظهرتها جزر القمر لمساعدة الدول الثلاثية في حل القضايا العالقة وديًا بشأن محادثات سد النهضة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *