التخطي إلى المحتوى

شهدت مباراة وست بروميتش وبريستول سيتي أحداثًا مؤسفة اليوم، حيث تأخر انطلاق الشوط الأول وكذلك الثاني بعدما أصيب 2 من المشجعين بأزمة قلبية.

وقبل بدء المباراة نشر النادي عبر حسابه على تويتر نبأ تأخر صافرة الانطلاق بسبب وجود حالة صحية طارئة، مع حث الجماهير على الدعاء للمريض.

المشجع الذي أصيب وُضع على نقالة وتم نقله إلى المستشفى، ولا توجد أنباء دقيقة حول حالته وإن كانت الصحف الإنجليزية تشير إلى أنه بات في حالة جيدة الآن.

اختيارات المحررين

45 دقيقة فقط وعادت الأحداث المؤسفة للمباراة مرة أخرى، فتأخر انطلاق الشوط الثاني لدقائق بسبب أزمة قلبية أخرى داهمت مشجع جديد في المدرجات.

نبأ سعيد لريال مدريد في قائمة الكلاسيكو، وهازارد يعود من الإصابة

ويأتي ما حدث في المدرجات بعد أسبوع مما حدث في مدرجات سانت جيمس بارك عندما أصيب مشجع بأزمة قلبية وتم إيقاف مباراة نيوكاسل وتوتنهام ليتم علاجه وإرساله للمشفى.

ورغم ندرة حدوث مثل هذه الأمور، لكن الطريقة التي تعامل بها الطاقم الطبي لنيوكاسل كانت هامة لترسيخ أن حياة المشجعين أهم من استمرارية أو انطلاق مباراة كرة قدم.

الجدير بالذكر أن الجميع فُزِع في يورو 2020 الماضي عندما تعرض نجم الدنمارك كريستيان إريكسن لأزمة قلبية خلال مباراة فنلندا، ولحسن الحظ تم إسعافه بنجاح.