التخطي إلى المحتوى

اشترك لتلقي أهم الأخبار

بعد أن قامت الفتاة المسماة شهد أحمد ، التي عثر على جثتها ملقاة في نهر النيل ، بعد تغيبها لمدة ثلاثة أيام ، قام عدد من رواد تويتر بتغريد الآيات القرآنية والصلاة باعتبارها مؤسسة خيرية مستمرة للمتوفى.

تراقب المصري اليوم حفنة من تلك الزكاة التي تمنح لمستخدمي Twitter. نشر أحمد المتوكل ، أحد رواد موقع تويتر ، صلاة المتوفى وربطه باسم المتوفى ، وعلّق عليه ودعا أسرتها إلى التحلي بالصبر والثبات.

#Shah_AhmedAllah يرحمك ويجعلك في جنة شاسعة ويلهم شعبها الصبر والسبت وإلهي ونعم الوكيل pic.twitter.com/HOVGgr3iWu
– أحمد المتوكل (@ qhegqblKSMzVSfi) 9 نوفمبر 2019
تابع متابع آخر الفلق والصدق وعلق على «الصدقة جارية على روح # شهد_أحمد شاهدت المجموعة على أنها قد أخفيت ميتة في النيل ، وفقًا لله ونعم ، فالعميل في السبب كان الرب ينتقم بشأن ما لقد تسببت قلوبنا وقلب أهل ربنا صبر الرب ربنا.
إرفاق تغريدة بهاش تاج "دعوة إلى شاهد أحمد".

صدقه بروح #Shad_AhmedShadh ، يا جماعة أن أخفيت ميتة في النيل ، وفقًا لله ونعم ، فالعميل كان السبب في أن الرب ينتقم منه قد لا يكون قد عانى قلوبنا وقلب أهلها ربنا صبر صبور يا رب # دعوة_ لتشاهد_أحمد pic.twitter.com/stflrurAch
– اكضاكتور سنان🦷 (@ Mamdohsobhy1) 8 نوفمبر 2019
في حين لم يعط أحد صورة للصلاة للشهادة من المسجد الحرام في مكة وعلق قائلاً: "الله يغفر لها ويرحم وينتقم من تسبب في موتها وعذابها".

شهد شهد شهد_حمدحمدحمدحمدحمد شهد🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻 🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻🙏🏻
– برازيليرو (@ zift79318201) 9 نوفمبر 2019
قام أحد المستخدمين بنشر صورة لشهد وعلقها على آيات قرآنية ، وطالب أتباعه بالصلاة من أجلها.

صدقه على روح #Shad_Ahmad Idaulha mercy .. pic.twitter.com/FTUUKqntdP
– منة (@ منحمدي) 9 نوفمبر 2019
«من يعرفك وأولئك الذين لا يعرفون ميرفيك يحضرون الجنازة» ، لذلك علق أحد ناشر الفيديو على جنازة شاهد.

#Shad_AhmadAllah يعرفك ومن لا يعرف Rahu Ahan وهو يحضر جنازة الرحمة والضوء عليك ، يا الله رأت عائلتك تتحلى بالصبر من أجلك pic.twitter.com/cveOQgD0br
– أصيل faroga🇦🇹🏹 (@ AseelSamy1) 9 نوفمبر 2019
وأكد الادعاء عدم وجود شكوك جنائية في وفاة شهد ، وبدأ الحادث في العثور على جثة الفتاة ، وإبلاغ مركز شرطة الوراق وقوات الإنقاذ النهرية ، ونشر صورة الفتاة. في جميع أقسام الشرطة على مستوى الجمهورية ، وفحص تقارير التغيب ، اتضح أن الفتاة التي تحمل اسم شهد ووالديها كانت مديرية الأمن الإسماعيلي غائبة قبل ثلاثة أيام »، وأقرت أسرتها بأنها تعاني من حالة نفسية سيئة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *