التخطي إلى المحتوى

اشترك لتلقي أهم الأخبار

تمتلئ الوديان الصحراوية بين مدينتي حلايب وشلاتين ، جنوب البحر الأحمر ، بأمطار غزيرة ، وتحولت إلى فيضانات في عدد من المناطق وسط تجمعات كبيرة من مياه الأمطار ، مما يبشر بموسم الأمطار الجيد هذا العام.

وأوضح الباحث البيئي ، حول الدور ، أن التجمعات الكبيرة لمياه الأمطار بين حلايب وشلاتين وأن الأمطار ستعيد السجادة الخضراء للمنطقة في غضون أسابيع قليلة ، في حين أعرب سكان الوديان والمجتمعات البدوية عن سعادتهم بالمطر و الفيضانات مع بداية الخريف وحالة من الفرح والسعادة بين سكان جنوب البحر الأحمر.
قال عدد من الناس في المنطقة إن الأمطار الغزيرة ستساهم في استقرار البدو بعد ملء طبقة المياه الجوفية وظهور المراعي الخضراء في الأيام المقبلة وسط احتفال بمئات قبائل البدو في البشارية والعبدة في العديد من الوديان الصحراوية في البحر الاحمر.
حذرت هيئة الأرصاد الجوية من هطول أمطار غزيرة في حلايب وشلاتين ولم يتأثر مستوى الاستعداد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *