التخطي إلى المحتوى
5 معارك تزيد الإثارة.. ليفربول يسعى للثأر من الريال ومانشستر سيتي يتربص بدورتموند

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب

تنطلق مُنافسات ربع نهائي دوري أبطال أوروبا اليوم الثلاثاء، حيث يلتقي ريال مدريد الإسباني نظيره ليفربول الإنجليزي على ملعب ألفريدو دي ستيفانو، بينما في نفس التوقيت تقام مواجهة أخرى قوية تجمع فريقي مانشستر سيتي الإنجليزي أمام بوروسيا دورتموند الألماني.

هذه هي المباراة الأولى من مباراتي الذهاب والإياب، وسيسعى كل فريق من الفرق الأربعة تحقيق الفوز ووضع قدم واحدة بثبات في نصف النهائي.

واحتل ريال مدريد المركز الأول في المجموعة الثانية برصيد 10 نقاط وحقق الفوز 4-1 في مجموع المباراتين على فريق أتالانتا الإيطالي في دور الـ16، بينما، احتل ليفربول صدارة المجموعة الرابعة برصيد 13 نقطة وتقدم إلى ربع النهائي بعد فوز مريح 4-0 في مجموع المباراتين على لايبزج الألماني في دور الستة عشر.

وفي المباراة الثانية بلغ مانشستر سيتي، دور الثمانية، بالفوز على بروسيا مونشنجلادياخ الألماني، في دور الـ16 بنتيجة 4-0 في مجموع المباراتين، بينما وصل بروسيا دورتموند، إلى هذا الدور، بعد تخطيه عقبة إشبيلية الإسباني، بنتيجة 5-4 في مجموع المواجهتين.

ويواجه ريال مدريد نظيره ليفربول الليلة للمرة الأولى منذ لقائهما 2018 في نهائي نفس البطولة وهذا يعد بمباراة ساخنة، حيث فاز ريال مدريد في تلك المواجهة، بنتيجة 3-1 ليحقق لقب دوري أبطال أوروبا.

وعانى ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم وسيعطي الأولوية للفوز بدوري أبطال أوروبا للتعويض عن مسيرته المحلية السيئة، بينما لا يزال ريال مدريد في سباق لقب الدوري الإسباني، لكنهم سيهدفون إلى تحقيق الثنائية، ما يجعل هذه المواجهة منتظرة للغاية.

في هذه التقرير، سنلقي نظرة على خمس معارك رئيسية يمكن أن تحسم نتائج مباراتي الثلاثاء..

1- رافائيل فاران ضد ديوجو جوتا:

في غياب سيرجيو راموس، سيعتمد ريال مدريد على رافائيل فاران لقيادة وتنظيم خط الدفاع أمام ليفربول.

كان اللاعب الفرنسي شخصية رئيسية في ريال مدريد هذا الموسم، حيث شارك في 27 مباراة من أصل 29 مباراة في الدوري الإسباني.

بينما يعد ديوجو جوتا أحد أبرز نجوم ليفربول هذا الموسم. استقر البرتغالي ببراعة في هجوم ليفربول منذ أن أكمل انتقاله من ولفرهامبتون في الصيف.

وأحرز جوتا ثمانية أهداف في 13 مباراة مع ليفربول هذا الموسم ومع كفاح فيرمينو حاليًا للوقوف على قدميه، قد يكون جوتا في تشكيلة الريدز الأساسية أمام ريال مدريد.

مع مواجهة فيرلاند ميندي مع نجم ليفربول محمد صلاح أسفل الجهة اليسرى، فإن هذا يترك رفائيل فاران في مواجهة تهديد ديوجو جوتا.

2ـ فيرلاند ميندي ضد محمد صلاح

هذه واحدة من أكثر المواجهات شراسة وعنف، كان محمد صلاح نور ليفربول الساطع وسط معاناتهم هذا الموسم، مع كفاح ساديو ماني وروبرتو فيرمينو أمام المرمى، تحمل صلاح مسؤوليات التهديف للفريق في الموسم الحالي.

ويحتل النجم الدولي المصري حاليًا المركز الثاني في ترتيب الهدافين في الدوري الإنجليزي برصيد 18 هدفا. كما أنه سجل خمسة أهداف حتى الآن في مسيرة ليفربول إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وسيتصدر صلاح هجوم ليفربول يوم الثلاثاء وسيواجه فيرلاند ميندي على الجانب الأيسر من دفاع ريال مدريد.

كان لاعب ليل السابق حاضراً في أي وقت مضى لريال مدريد هذا الموسم وكانت مساهماته الدفاعية الرائعة حيوية في بحث مدريد عن لقب الدوري الإسباني.

للحد من خطورة صلاح خلال مباراة الليلة، يجب أن يكون ميندي في أفضل حالاته على الإطلاق.

3- بنزيما ضد فابينيو:

سيغيب عن صفوف ليفربول العديد من المدافعين الأساسيين، بما في ذلك فيرجيل فان ديك وجو جوميز، مما يعني أنه يمكن تكليف فابينيو بالتعامل مع تهديد مهاجم ريال مدريد المتألق كريم بنزيما.

لعب الفرنسي دور هداف ريال مدريد هذا الموسم، حيث سجل 18 هدفًا وصنع ست تمريرات حاسمة في 25 مباراة بالليجا حتى الآن.

لقد ساهم بنسبة هائلة بلغت 47٪ من أهداف ريال مدريد في الدوري الإسباني وسجل خمسة أهداف في ستة مباريات في دوري أبطال أوروبا.

إذا كان لريال مدريد شيئًا في هذه المباراة، فسيكون اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا أحد أحد الأسباب الأساسية في ذلك. ومع ذلك، سيواجه فابينيو، الذي كان رائعًا في قلب دفاع ليفربول في ظل الغيابات الحالية للفريق.

بالعودة إلى المباراة الأخرى بين مانشستر سيتي ودورتموند، فالفريق الألماني يتمتع بالموهبة الهجومية المتمثلة في إرلينج هالاند وجادون سانشو، حيث سيسعى الثنائي لتحقيق نتيجة إيجابية على السيتيزينس في عقر داره.

4- لا توقف هالاند

قبل أن يتحقّق حلم انتقال هالاند، المولود في مدينة ليدز الإنجليزية، إلى ملعب الاتحاد في الموسم المقبل، سيكون المهاجم النرويجي الخطر الأبرز على رجال المدرب الإسباني بيب جوارديولا.

لا تتوقع أن يعيق أي ولاء عائلي طريقه. هالاند هو آلة لتسجيل الأهداف حتى جون كونور لن يتمكن من إيقافه. لديه 49 هدفًا في 50 مباراة مع دورتموند، حيث سجل هدفًا كل 82 دقيقة، بما في ذلك 34 هدفًا في 37 مباراة في الدوري الألماني.

هل يفعل ذلك في الدوري فقط؟. هالاند هو أفضل هداف في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم برصيد 10 أهداف – أربعة أهداف أكثر من ثاني أفضل – وسجل في جميع المباريات الستة، مع ثنائيات في كل من الأربعة الأخيرة.

يمثل النرويجي أيضًا تهديدًا مزدوجًا للسيتي والدفاعات بشكل عام. إنه صاحب اللمسة الأخيرة عندما تدخل الكرة إلى منطقة الجزاء، وسجل 19 هدفًا في دوري أبطال أوروبا من داخل منطقة الجزاء.

تبلغ سرعته القصوى هذا الموسم أكثر من 21.8 ميلاً في الساعة، وقد أظهر عدة مرات أنه يمكنه الانتقال من مربع إلى آخر في غضون ثوانٍ، وبمجرد أن يركض على المدافعين، لن يكون هناك من يمسك به. سيحتاج مُتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز إلى لمجهود خارق من أجل إيقاف خطورته.

الضغط المُبكر:

فاز مانشستر سيتي على بوروسيا مونشنجلادباخ بالضغط مُبكرًا، ومن المفترض أن يتمكنوا من تحقيق نفس النجاح ضد دورتموند بهذه الطريقة.

برناردو سيلفا وجابرييل جيسوس وفيل فودين هم أفضل ثلاثة لاعبين في الضغط لكن بالطبع جوارديولا سيدفع برحيم سترلينج للتغلب بدلًا من فودين لإنه لديه موهبة فريدة في إيجاد المساحة والتسبب في المشاكل.

يعتبر إيلكاي جوندوجان وكيفين دي بروين ورودري أفضل ثلاثي خط وسط للسيتي، خاصة بالنظر إلى المستوى الذي قدمه فرناندينيو في مباراة فريقه أمام ليستر سيتي.

الوضع في مصر

اصابات

185,922

تعافي

143,575

وفيات

10,954

الوضع حول العالم

اصابات

117,054,168

تعافي

92,630,474

وفيات

2,598,834

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *