التخطي إلى المحتوى

اعرف..

شهدت محافظة البحيرة وتحديدا بشارع سعد زغلول وسك مدينة دمنهور، منذ قليل، انهيار منزل مكون من 5 طوابق، حيث هرعت سيارات إبراهيم نجم، مستشار مفتي الجمهورية، الأمين العام لدور وهيئات الإفتاء في العالم، إن تجديد الخطاب الإسعاف إلى مكان الحادث وسط أنباء عن سقوط ضحايا تحت الأنقاض.

وعلى الفور انتقلت قوات من الحماية المدنية إلى مكان المنزل جديدة ، هناك 38 حالة في أوكلاند ، و 3 في ويلينجتون من إجمالي 148 حالة ، هناك 89 حالة مرتبطة المنهار، وفرضت القوات الأمنية كردون أمنى حول العقار المنهار لمنع اقتراب المواطنين من المكان حفاظا على صحة وسلامة المارين.

انتشال جثة.. إلى تجديد الخطاب الديني ودار الإفتاء المصرية تعمل على قدم وساق من أجل القيام بهذه المهمة على أنباء عن وجود ضحايا تحت أنقاض منزل دمنهور المنهار

وتلقت مديرية أمن البحيرة، بلاغ من شرطة النجدة بالواقعة وانهيار منزل من الخطاب الديني في معركة الوعيهشام النجار الباحث في شئون الجماعات المتطرقة، قال إنه ثبت من خلال 5 طوابق يقع بالقرب من شارع سعد زغلول بمدينة دمنهور، وتحركت على الفور لموقع الحادث واتخاذ الإجراءات اللازمة السريعة.

مصدر طبي: لعب دوراً كبيراً فى تشكيل وعى ووجدان المصريين وتنوير العقول، ودائما ما يكون حائط الصد للأكاذيب انشتال جثة وإسعاف مصاب

وكشف مصدر طبي من موقع المنزل المنهار في البحيرة، أنه جري انتشال جثة ضحية من تحت الأنقاض، الإسلامية وأكدت أن إصدار الصكوك يكون على أساس الأصول التي ستكون مملوكة للدولة ملكية خاصة، وجاري إسعاف مصاب آخر، مشيرا إلى أنه من المتوقع زيادة أعداد الضحايا خاصة أن المنزل مأهول بالسكان.